اقتصادنا
المعرفة المالية

حل مشكلة الاي سكور ورفع i score الخاص بك

حل مشكلة الاي سكور، التي تعد من أهم العقبات التي تواجه العديد من الأشخاص الراغبين في الحصول على قروض، فمشكلات الاي سكور متعددة، وأهم أسبابها التأخر في سداد المستحقات الائتمانية، لهذا قبل تناول الحديث عن حل مشكلة الاي سكور لابد من توضيح ما هو رقم الاي سكور، ومشكلاته وطرق حلها، وستوضح موسوعة اقتصادنا هذا خلال هذا التقرير.

ما هو الاي سكور i score؟

الاي سكور i score، هو درجة الرقم الذي يدل على سمعة العميل الائتمانية، ويتم وضع هذا الرقم بناءً على بيانات العميل الائتمانية السابقة، يتراوح رقم الاي سكور من 450 ويصل إلى 850، فكلما ارتفع الرقم كلما ارتفع معها الاي سكور للعميل، والعكس صحيح.

بالنسبة لتحديث المستوى لرقم الاي سكور العددي يتم 3 مرات بناءًا على البيانات الواردة في التقرير الائتماني الخاص بالعميل، وهناك تقييم رقمي ينقسم لـ 6 مستويات وهو تقييم أسبوعي، وهو كالتالي:

  • التلعثم.
  • المخاطرة.
  • مرتفع.
  • غير راضي.
  • راضي.
  • جيد.
  • ممتاز.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن التقييم الرقمي هو بيان إرشادي للبنوك يوضح مدى التزام العملاء بتاريخ استحقاق الأقساط الائتمانية.

حل مشكلة الاي سكور

تختلف مشكلات الاي سكور على حسب المدة، ولتفادي مشكلات الاي سكور على العميل معرفة مقدار الأقساط ومداها، وتنقسم مشاكل الاي سكور لمشكلات رئيسية، وهي:

  • التأخير في السداد، بعد مرور 90 يوميًا مجمعة من تأخر العميل عن سداد التسهيلات الائتمانية الممنوحة له.
  • التأخير الشديد في السداد، بعد تجاوز العميل فترة تزيد عن 180 يومًا عن السداد.
  • التأخير في التسهيلات الائتمانية، بعد تأخر العميل أكثر من اللازم عن التسهيلات الائتمانية أو القروض أو البطاقات الائتمانية “الفيزا”، كما أن زيادة الطلبات الجديدة المتقدم بها العميل للحصول على ائتمان جديد، يعني زيادة إجراء الاستعلام من قبل مانحي الائتمان مما يدل على أن العميل يحاول الحصول على تسهيلات ائتمانية إضافية وهذا يعي زيادة الديون المستحقة عليه، وبالتالي يؤثر هذا الإجراء بشكل سلبي على الاي سكور الخاص به.
  • مشكلة القوائم السلبية، التي تعد من أشهر مشاكل الاي سكور، فهي المرحلة الثانية بعد تعثر العميل وتأخره عن السداد، ليتم إدراجه ضمن القوائم السلبية، التي تضمن العملاء الغير منتظمين في السداد ويعرفون تحت مسمى “العملاء ذوي جدار ائتمانية منخفضة” بسبب تأخرهم في السداد، مما يؤدي لامتناع البنوك في منح تلك الفئة من العملاء ائتمان مرة ثانية.

تلك المشكلات تعد من أشهر مشاكل الاي سكور، التي يعاني منها العديد من الأشخاص، وتأتي تلك المشكلات بسبب عدم فهم العديد من العملاء لضوابط الاي سكور “أو ضوابط التقييم الرقمي للجدارة الائتمانية”، وما يترتب على هذا الأمر من قرارات مصرفية.

حل مشكلة الاي سكور للتأخر في السداد

لحل تلك المشكلة على العميل الانتظام في السداد فترة تتراوح ما بين 3 إلى 6 أشهر، مما يمنحه فرصة للحصول على أي سكور أفضل بعد الانتظام في السداد.

حل مشكلة الاي سكور التأخير في الأدوات الائتمانية

جزء من حل تلك المشكلة متعلق بحل مشكلة عدم الانتظام في السداد، ففي حالة الانتظام يتم منح أي سكور أفضل للعميل، مع المحافظة على الأرصدة الائتمانية منخفضة، ففي حالة ارتفاع الأرصدة الائتمانية مع ارتفاع الديون المستحقة يؤثر هذا بشكل سلبي على تقييم العميل الرقمي للجدارة الائتمانية، بالإضافة للعمل على سداد الديوان بدلًا من التأخر وتجاهل دفعها بعد المواعيد المستحقة.

حل مشكلة الاي سكور القوائم السلبية

لحل تلك المشكلة على العميل الانتظام في السداد مما يمنحه فرصة للحصول على تقييم رقمي جديد، مع محاولة سداد التسهيل الائتماني الذي أدى لإدراج العميل في القائمة بسببه ليتم سداده خلال أٌقرب وقت وبالتالي حذف العميل من القائمة.

طريقة فعالة لتحسين تقييم الاي سكور

هناك طريقة تعد أكثر فعالية لتحسين تقييم الاي سكور للعميل من خلال سداد أكبر قدر ممكن من الائتمان القصير الآجل، فتلك تعد من أكثر الطرق فعالية لتحسين تقييم العميل الرقمي للجدار الائتمانية، ويجب أن يكون أي تسهيل ائتماني على قدر إمكانيات العميل في السداد حتى لا يقع في فخ التعثر، مع احتساب فترة القرض مضاف إليه الفائدة، لوضع خطة جيدة للسداد في المواعيد المقررة ويجب عدم توقع أي أموال إضافية في المستقبل للسداد، بالإضافة لوضع احتمالات التعثر في السداد ووضع خطط بديلة للسداد حتى لا يتعثر العميل.

مدة تعديل تقييم الاي سكور

ليس هناك فترة زمنية معينة لتحسين الاي سكور، فعلى العميل الانتظام في سداد المستحقات الائتمانية الخاصة به من 3 إلى 6 أشهر على التوالي ليتم تحسين الاي سكور الخاص به.

اقرأ كذلك: الفرق بين رقم الحساب ورقم الايبان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.