اقتصادنا
المعرفة المالية

عملة جزر القمر

تعد جزر القمر واحدة من دول العالم العربي الـ 22 دولة، كما تعد دولة جزر القمر من الدول التابعة لقارة إفريقيا، وسوف يتم خلال هذا المقال عرض أهم المعلومات عن دولة جزر القمر، مع تقديم بعض من المعلومات الهامة عن عملة جزر القمر.

دولة جزر القمر

تعرف دولة جزر القمر رسمياً تحت مسمى جزر الاتحاد القمريّ، وتعد واحدة من دول العالم العربي البالغ عددهم 22 دولة، كما تُعدّ دولة جزر القمر من الدول التابعة للقارة الأفريقية، وعاصمتها مدينة موريني، وتتكوّن من دولة جزر القمر من 4 جزر، وهم:

  1. جزيرة ماهوري.
  2. جزيرة موالي.
  3. جزيرة نجازيجيا.
  4. جزيرة نزواني.

تبلغ مساحة دولة جزر القمر ما يقرب من 1.862 كيلومتراً مربعاً، نظام الحكم بجزر القمر جمهوريّاً فيدراليّاً، وتعود السلطة التشريعيّة بجزر القمر إلى المجلس الوطني الاتحادي، وشعار دولة جزر القمر الوطني هو “وحدة، وتضامن، وتنمية”، وقد نالت دولة جزر القمر استقلالها من الاحتلال الفرنسيّ خلال عام 1975 ميلادياً، حيث احتلت جزر القمر خلال عام 1841م، ومن الانتماءات والعضويات التي تنتمي إليها، البنك الأفريقيّ للتنمية، وجامعة الدول العربية، صندوق النقد العربيّ، والاتحاد الأفريقيّ، ومنظمة التعاون الإسلاميّ، والبنك الدولي للإنشاء والتعمير، والمركز الدوليّ من اجل تسوية المنازعات الاستشارية، وتحالف الدول الجزريّة الصغيرة، ومؤسسة التنمية الدولية.

عملة جزر القمر

تعد عملة جزر القمر الرسمية هو الفرنك القمري، الذي يرمز له بالرمز CF، وتصدر من قبل البنك المركزيّ لدولة جزر القمر، وحيث تم أصدرت عملة جزر القمر خلال عام 1886ميلادياً، كما يتألّف الفرنك القمري من 100 صنتيم، ورمزها الأيزو 4217 KMF.

اقتصاد دولة جزر القمر

يسجل الناتج المحلي الإجمالي لدولة جزر القمر ما يقرب من 772 مليون دولار أمريكي، ويبلغ الناتج المحلي للفرد بجزر القمر 1.159 مليون دولار أمريكيّ، بحسب التقديرات الصادرة خلال عام 2009م.

ترتفع نسبة البطالة بدولة جزر القمر إلى نسبة مئوية لتصل إلى 14.3%، يعتمد اقتصاد جزر القمر على القطاعات التالية:

  • القطاع الزراعي، حيث يعمل نسبة مئوية تصل إلى 38.4% من السكان بالقطاع الزراعي، وتصل الكثافة السكانيّة بالأراضي الزراعيّة بجزر القمر لحوالي 1000 نسمة، ومن أهم المحاصيل الزراعيّة بجزر القمر، نبات الإيلنج، والفانيلّا، والكاكاو، والبُن.
  • صيد الحيوانات.
  • صيد الأسماك.
  • إدارة الغابات.
  • القطاع السياحي، حيث تُعدّ جزر القمر غنيةً بالموارد السياحيّة مثل الشواطئ، ومنها شاطئ موريشيوس، وسيشيل، وريونيون، والبيئة البحرية، بالإضافة لوجود إطلالات الجبال، لكن القطاع السياحي بجزر القمر يعد ضعيف للغاية بسبب الاضطرابات السياسية هناك، والمناخ السياسي الغير آمن بجزر القمر.

جغرافيّة وسكان جزر القمر

تقع دولة جزر القمر من الناحية الجغرافية بمياه المحيط الهنديّ المُحاذي لـ ساحل القارة الأفريقية الشرقيّ، وتحديداً بقناة موزمبيق، تعد جزر القمر من الدول الواقعة بالقرب من مدغشقر، وتنزانيا، وموزمبيق.

وتقع جزر القمر من الناحية الفلكيّة بين دائرتي عرض 20.11 درجة إلى 4.13 درجة جنوب خطّ الاستواء، وبين خطي طول 43.11 درجة إلى 19.45 شرق خطّ جرينتش.

يمتاز مناخ جزر القمر، بأنّه مناخٌ معتدل استوائي، حيث يحتوي على فصلين رئيسيين هما:

  • فصل ممطر.
  • فصل جافّ وبارد.

سكان جزر القمر

أمّا بالنسبة للناحية السكانية لدولة جزر القمر، فيبلغ عدد سكان جزر القمر ما يقرب من 600.00 ألف نسمة بحسب الإحصائيات الصادرة خلال عام 2010 م، ويتكوّن المجتمع السكانيّ بجزر القمر من  التالي:

  • الجماعات الملاوية.
  • الشيرازيون.
  • العرب.
  • الأفارقة.
  • بعض الأقليّات من السكان البيض
  • الفرنسيين.
  • الصينيين.
  • الهنديين.
  • المالاجاشيين.

يتحدث سكان جزر القمر 3 لغات رسمية، وهم:

  1. اللغة العربية.
  2. اللغة الفرنسية.
  3. اللغة القمرية.

تعتبر الديانة الإسلامية هي الديانة السائدة بين سكان جزر القمر، كما يتحدث سكان الجزر بلغات محلية أخرى مثل:

  •  اللغة المالاجاشية.
  • لغة شيمقر.
  • اللغة الألفبائية اللاتينية.

أقرا المزيد عملة الصين وتاريخها ومعالمها الجغرافية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول