اقتصادنا
المعرفة المالية

تعريف الاستثمار وأهدافه وأنواعه

يعد تعريف الاستثمار من المجالات الاقتصادية الهامة للعديد من الأشخاص، حيث أن تعريف تعريف الاستثمار يقصد به هو رأس المال المستخدم في العمل على توفير السلع والخدمات، وقد يتم الاستثمار من خلال أصول مالية ثابتة مثل شراء الأسهم والسندات المالية، أو استثمار في ملكية الممتلكات، وخلال هذا المقال سوف يتم توضيح تعريف الاستثمار.

تعريف الاستثمار

يتم تعريف الاستثمار Investment، فهو الاستثمار في الأصول المالية التي يتم اقتنائها من قبل الأفراد أو المنشأت من أجل الحصول على دخل خلال الوقت الراهن  أو خلال فترات المستقبل.

كما يتم تعريف الاستثمار بأنه هو المبلغ المالي الذي يتم الاستثمار فيه بمجال اقتصاد ما، وخصوصاً في المجال التجاري الذي يتمثل في شراء الآلات أو شراء الأسهم والسندات.

فما هي أهداف الاستثمار؟

بعد تقديم تعريف الاستثمار، لابد من توضيح أهداف الاستثمار، وهي كالتالي:

  • العمل على حماية رأس المال من فترات انخفاض القوة الشرائية الناجمة عن التضخم الاقتصادي، حيث أن مجال الاستثمار يعتمد على تحقيق الأرباح الرأسمالية، وتحقيق العوائد التي تحافظ على القوة الشرائية لمال الشخص المستثمر.
  • من أهداف الاستثمار أيضاً، المحافظة على استمرار التنمية في الثروة المالية، حيث أن هدف الاستثمار هو تحقيق العوائد المالية بشكل مقبول، بالتزامن مع زيادة قيمة رأس المال.
  • الوصول لأكبر قيمة من الدخل الجاري، من خلال تركيز الأشخاص المستثمرين على الاستثمارات التي تعمل على تحقيق أكبر عوائد مالية دون الاهتمام بأي اعتبارات أخرى مثل نسبة المخاطرة مثلاً.
  • العمل على توفير الحماية من الضرائب، حيث يسعى الاستثمار لإفادة الأشخاص المستثمرين من خلال توفير العديد من المزايا، وخصوصا في مجال الضرائب، الناجمة عن التشريعات المطبقة، وفي حال تم توظيف الاستثمار بمجال غير مناسب، فقد يؤدي هذا إلى التعرض لنسب تعد مرتفعة من الضرائب.
  • الوصول لأكبر قدر ممكن من نمو الثروة، حيث يتهم الاستثمار بالعمل على تحقيق الهدف من المضاربات المطروحة في السوق المالي، حيث يحرص المستثمرين على اختيار الاستثمارات المرتفعة المخاطرة، ويقبلون كافة النتائج المترتبة على تلك الخيارات.
  • تأمين المستقبل، تهدف الاستثمار المرتب بالأفراد الذين بلغوا سن التقاعد، حيث يمكن الهدف من الاستثمار هنا هو تأمين المستقبل، من خلال استثمار الأموال من خلال شراء الأوراق المالية التي تقدم عوائد مالية متوسطة، بدرجة مخاطرة أقل.

أدوات الاستثمار

يعتمد  الاستثمار على العديد من الأدوات التي تشكل الأصول المالية أو الأصول الحقيقة التي تعود ملكيتها إلى الأشخاص المستثمرين، وتعد تلك الأدوات التي تعرف باسم “الوسائط الاستثمارية”، والتي تنقسم لقسمين، وهما:

أولا: أدوات الاستثمار المادية:

  • المشروعات الاقتصادية، التي تعد من أكثر الأدوات الاستثمارية المادية انتشاراً، وتشهد تنوعاً بالمجالات التجارية، والزراعية، والصناعية، والتجارية، وتسعى لإنتاج السلع والخدمات لتلبية احتياجات الأفراد.
  • العقارات، حيث يعد الاستثمار العقاري من أهم أدوات الاستثمار الذي يعتمد على طريقتين، وهما، الاستثمار المباشر من خلال شراء المستثمر الحقيقي الأراضي أو المباني، أو من خلال الاستثمار العقاري الغير مباشر، من خلال شراء المستثمر لسند عقاري، من خلال المشاركة في أحد المحافظ الاستثمارية، أو عبر المصارف العقارية.
  • السلع، أو المنتجات التي تتميز بخصائصها الاستثمارية، والتي تمتلك أسواقاً خاصة بها تشبهة أسواق الأوراق المالية، مثل الذهب، البن.

ثانياً: أدوات الاستثمار المالية:

  • الأسهم والسندات والوثائق المالية، التي تسلم إلى الأشخاص المستثمرين الذين يملكون حصصاً من رأس مال شركة ما، ويتم تقسيم الأسهم لنوعين، الأسهم العادية،  والتي تعتمد على الأسهم الاسمية، التي تعرف قيمتها من خلال القيمة المسجلة على سند السهم، والقيمة الدفترية وهي قيمة حقوق ملكية الأسهم، والتي لا تتضمن للمستثمر الأسهم الممتازة بل الأرباح والاحتياطات فقط، أما بالنسبة للقيمة السوقية التي تشكل سعر بيع الأسهم بالسوق الرأسمالي.
  • الأسهم الممتازة، وهي تلك الأسهم التي تمنح أصحابها بعض من الحقوق الخاصة بهم مثل أولوية تحقيق الأرباح، وزيادة قيمة الربح في حالة تصفية الشركة، وتمتلك تلك الأسهم 3 قيم، وهي، الأسهم العادية، والسندات التي تضم نوعين السندات الصادرة عن الحكومة التي يطلق عليها السندات الحكومية، والسندات الصادرة عن المؤسسات وهي عقود بين المنشأة المقترضة وبين المستثمرين وهم المقترضين.

أنواع الاستثمار

يشمل الاستثمار العديد من الأنواع التي يتم تصنيفها تبعاً لبعض من المعايير المحددة، ومن أهم أنواع الاستثمار التالي:

  • تعريف الاستثمار الاقتصادي، وهو إنتاج السلع أو الخدمات المخصصة للاستثمار أو الاستهلاك مثل المشروعات الصناعية والزراعية.
  • الاستثمار الاجتماعي، وهي الذي يسعى لتحقيق رفاهية الافراد المجتمعية، مثل المشروعات الرياضية والثقافية المختلفة.
  • الاستثمار الإداري، القائم على تطوير الأماكن الإدارية التي تهتم بالمحافظة على المجتمع مثل المباني الحكومية والعسكرية.
  • استثمار الموارد البشرية، الذي يسعى لتحقيق التنمية البشرية من خلال البرامج التعليمية والتدريبية المقدمة للأفراد.
  • الاستثمار الحقيقي، المعروف تحت مسمى استثمار المشروعات أو الأعمال، الذي يعد هو الاستثمار الحقيقي الذي يوفر للمستثمر حقوقه في الحصول على أصوله الحقيقية سواء كان عقارات أو ذهب.
  • الاستثمار المالي، من خلال شراء رأس المال، أو قروض تعمل على توفير بعض الأرباح.
  • تعريف الاستثمار، وهو الاستثمار الذي يعتمد على الأصول الفكرية أو المعرفية، مثل تنفيذ بحث علمي ما.
  • الاستثمار المتعدد، والمعروف تحت مسمى استثمار المحفظة، والذي يعد من أكثر أنواع الاستثمارات في الأدوات الاستثمارية المادية أو المالية.
  • الاستثمار الغير متعدد، وهو المشاركة باستثمار واحد، مثل شراء أصل مادي، أو مالي واحد فقط.
  • الاستثمار الخاص، الذي يتم تنفيذه من قبل فرد أو مجموعة أشخاص، ويتم هذا الاستثمار بشكل قانوني في إطار إقامة شركة ما أو مؤسسة ما.
  • تعريف الاستثمار، وهو استثمار يتم تنفيذه من قبل مجموعة من المنشآت أو منشأة بعينها تتبع ملكيتها للدولة ضمن شركة عامة.
  • الاستثمار المختلط، وهو استثمار يقوم به شخص أو عدة أشخاص، أو منشأة أو مجموعات منشأت ضمن أنواع المنشأت المختلفة التي يتم توزيع ملكيتها بين طرفي عام، وخاص.

ذات صلة:  تعرف الادارة العامة 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول